الأميرة هيا بنت الحسين

الأميرة هيا زوجة حاكم دبي تتقدم بطلب في بريطانيا للحماية من “الزواج القسري”

خلال جلسة استماع في المحكمة العليا في لندن الثلاثاء، تقدمت الأميرة هيا بنت الحسين زوجة حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بطلب أمر “حماية من الزواج القسري وحضانة طفليهما وعدم التعرض بالإساءة”، وفقا لما أعلنته وكالة برس أسوشييشن البريطانية

استمعت المحكمة العليا في بريطانيا الثلاثاء إلى أقوال الأميرة هيا بنت الحسين زوجة حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم التي تقدمت بطلب أمر حماية من الزواج القسري خلال جلسة الاستماع التي أجريت في لندن وتتعلق بمصلحة طفليهما. ولم يحضر الشيخ محمد آل مكتوم جلسة الاستماع واكتفى بإرسال محاميه، وفقا لما ذكرته وكالة برس أسوشييشن البريطانية.

وتقدمت الأميرة هيا، البالغة من العمر 45 عاما، وهي زوجة حاكم إمارة دبي رئيس وزراء الإمارات الشيخ محمد، البالغ من العمر 70 عاما، بطلبي حماية وحضانة طفليهما وعدم التعرض بالإساءة، بحسب ما استمعت المحكمة العليا. ومن المقرر أن تستمر جلسة الاستماع الأربعاء.

وتدور معركة قضائية بين الزوجين حول طفليهما، ويرأس جلسة الاستماع القاضي أندرو ماكفرلين، رئيس قسم الأسرة في المحكمة العليا لإنكلترا وويلز.

ولابنة ملك الأردن الراحل الحسين والشيخ محمد بن راشد فتاة تبلغ من العمر11 عاما وصبيا يبلغ من العمر 7 سنوات.

والأميرة هيا متزوجة منذ عام 2004،وهي الزوجة السادسة لحاكم دبي. وسمح القاضي خلال جلسة أولية الثلاثاء للإعلام بنشر نبأ أن الأميرة هيا تقدمت بالطلبات. كما استمعت المحكمة إلى أن الشيخ محمد تقدم للمحكمة العليا بطلب إعادة أطفاله إلى دبي.

ويمكن لهذه الطلبات أن تساعد الشخص الذي أجبر على الزواج أو يجبر على البقاء في زواج. كما يمكن للشخص المتضرر أو شخص آخر بتصريح من المحكمة التقدم بهذا الطلب في حال التعرض لـ”القوة الجسدية، والضغط العاطفي، أو التهديد أو أن يكون الشخص ضحية للإساءة النفسية”، بحسب قانون أوامر الحماية.

ويجب أن تشمل الطلبات تفاصيل حول رغبة المتقدم بالطلب في أن تحميه المحكمة، مثل الحيلولة دون أخذ شخص خارج بريطانيا للدخول في زواج دون رغبته.

استبعاد الإعلام الخارجي وإجراءات لمصلحة الطفلين

بعد عقد جلسة استماع خاصة سابقة في لندن، أصدر الزوجان بيانا يتعلق بطبيعة القضية.

وقال البيان إن “هذه الإجراءات تتعلق بمصلحة الطفلين من زواجهما ولا تتعلق بالطلاق أو الأمور المالية”.

وأضاف أن الجلسة الأولية لإدارة القضية ستتناول “قضايا تتعلق بكيفية التقدم نحو جلسة استماع ختامية لتحديد قضايا مصلحة الأطفال.

رفض فرض قيود على نشر التفاصيل

رفض القاضي طلبا من محامي الشيخ محمد فرض قيود على نشر بعض التفاصيل.

وقال “هناك اهتمام عام… بالإجراءات المنظورة أمام المحكمة”.

وكان القاضي ماكفرلين قرر سابقا السماح فقط للصحافيين المعتمدين العاملين مع وسائل الإعلام التي مقراتها ضمن النطاق القضائي لإنكلترا وويلز، بحضور إجراءات المحكمة.

وسُمح لمراسلين من هيئات إعلامية لا تتخذ من بريطانيا مقرا بالحضور ولكن تم إبلاغهم أنهم لن يتمكنوا من سماع الإجراءات.

ووصلت الأميرة هيا إلى المحكمة برفقة محاميتها فيونا شاكلتون التي مثلت ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز في قضية طلاقه من الأميرة ديانا.

وتمثل الشيخ آل مكتوم المحامية هيلين وورد التي عملت مع المخرج غاي ريتشي في قضية طلاقه من المغنية مادونا.

وفي مطلع تموز/يوليو، قال المحامي ديفيد هايغ المقرب من عائلة الأميرة لوكالة الأنباء الفرنسية إنها فرت إلى لندن.

فرانس24/ أ ف ب