كورتني-كيوب

موقف محرج لمذيعة أمريكية على المباشر

فوجئت مذيعة قناة “إن بي سي نيوز” الأميركية، كورتني كيوب، بمحاولات ابنها الصغير مقاطعتها بينما كانت تتحدث على الهواء مباشرة عن الحملة العسكرية التركية في سوريا.
وحاول الطفل مناداة أمه، ثم شدها من يدها للفت انتباهها، فيما كانت كيوب تحاول الخروج من الموقف المحرج.

لكن المراسلة استسلمت وقاطعت النشرة مخاطبة المشاهدين بالقول: ” اعذروني، ابني هنا.”
ونشرت شبكة “إم إس إن بي سي” الفيديو على تويتر، وعلقت عليه بالقول: “بعض الأحيان تحدث أخبار عاجلة أثناء تغطيتنا للأخبار العاجلة.”